انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار انتخابات مجلس النواب > الرئاسة: لقاءات البرادعى بمسئولين أجانب بشكل منفصل عن مقابلتهم للرئيس أمر تنظيمى طبيعى

17 يوليو 2013 8:42 م
-
البرادعيأكد الدكتور مصطفى حجازي، مستشار رئيس الجمهورية للشئون السياسية، أن مؤسسة الرئاسة متجانسة ومتكاملة تماما، وأنه لا يوجد أي خلاف داخلها.

وردا على سؤال لـ"بوابة الأهرام" خلال المؤتمر الصحفي اليوم الأربعاء عن سبب لقاء الدكتور محمد البرادعي نائب الرئيس للعلاقات الدولية، لبعض المسئولين الأجانب بشكل منفصل عن لقاء هؤلاء المسئولين بالرئيس المؤقت المستشار عدلي منصور، قال حجازي: إن هذا يتم بشكل طبيعي في إطار تنظيم العمل الداخلي بمؤسسة الرئاسة وليس له أي دلالة على وجود خلاف.

وأشار إلى أن الدكتور البرادعي نائب الرئيس للعلاقات الدولية وطبيعي أن تكون له مناقشات مع المسئولين الأجانب بشكل أكثر استفاضة في الملفات التي يتولاها، وحينما تقتضي الضرورة أن يحضر لقاء الرئيس بهؤلاء المسئولين الأجانب فإنه يحضر حسب طبيعة المقابلة ومضمون موضوعاتها، وكذلك حسب طبيعة كل مقابلة فهناك مستشارون للرئيس يحضرون مقابلات ولا يحضرون أخرى، وهكذا.

وأكد أن تلك اللقاءات التي قام بها البرادعي بشكل منفصل عن الرئيس مسألة تنظيمية بحتة للعمل داخل مؤسسة الرئيس، نافيا ان يكون البرادعي طلب ذلك لأي سبب شخص، وأيضا نفى أن يكون المسئولون، الذين التقاهم البرادعي بشكل منفضل هم من طلبوا لقاءه منفردا.

يذكر أن البرادعي التقى أمس الأول وليام بيرنز، مساعد وزير الخارجية الأمريكية، في لقاء منفصل عقب لقاء بيرنز بالرئيس منصور، وكذلك التقى البرادعي اليوم بكاثرين آشتون، الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي، في لقاء منفصل عقب لقائها بالرئيس منصور بقصر الاتحادية.
اصدقاؤك يفضلون