انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار الاحزاب > رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقى: الإجراءات التي اتخذت بحق مصر ستزول بعد استكمال الانتقال الدستوري

19 نوفمبر 2013 4:07 م
-
زوماقالت نكوسازانا ديلاميني زوما، رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقى: إن العقوبات التي اتخذها مجلس السلم والأمن ضد مصر في 5 يوليو الماضي لا علاقة لها بها، واستغربت اتهامها والتحامل عليها، مؤكدة أن الإجراءات التي اتخذت بحق مصر ستزول بعودة المؤسسات الشرعية.

وأضافت - خلال مؤتمر صحفي اليوم عقب الجلسة الأولي للقمة العربية الإفريقية بالكويت-أن أي إجراءات يقدم عليها الاتحاد تجاه دولة ما تخضع لمواثيقه ولوائحه، ولا تفرقة بين دولة وأخري أيًا كان حجمها أو مكانتها، وأشارت إلي أن مصر نفسها أسهمت في وضع هذه اللوائح، وشاركت في فرض عقوبات مماثلة ضد دول عديدة ومازالت هذه العقوبات قائمة حتي الآن.

وأكدت رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي أن الإجراءات التي اتخذت بحق مصر ستزول بعودة المؤسسات الشرعية واستكمال الانتقال الدستوري، ولفتت إلي أن علاقتها مع مصر طيبة للغاية منذ سنوات طويلة، وتكن لها كل التقدير وتثق في تجاوزها هذه الأزمة بأسرع وقت ممكن.

وشددت علي أنه لا صحة لأي دور لها في فرض هذه العقوبات لأنها تتعلق بالدول ولوائح الاتحاد وليس لها أية سلطات، كما أن الحديث عن أنها وراء التشدد مع مصر بسبب منافستها لبلادها للحصول علي مقعد بمجلس الأمن لا صحة لها مطلقًا.

وردًا على سؤال لـ"بوابة الأهرام" بشأن اتهامها بالتحامل علي مصر لمنافستها بلادها "جنوب أفريقيا" لشغل مقعد مجلس الأمن عن إفريقيا، أكدت أنها تمارس مهام منصبها بكل حيدة، وهي لا تتمتع بأية سلطات كما أن لبلادها "جنوب أفريقيا" سفير لدي الاتحاد هو الذي يتولى مهمة التعبير عن وجهة نظرها، ومن ثم لا صلة لها بهذا الأمر.

وقالت إنه غذا أقدمت جنوب أفريقيا، علي أي إجراءات على غرار ما جرى في مصر فسوف تتعرض لنفس العقوبات، لافتة إلي أن دولا تعرضت لها من قبل، وأن مصر التي شاركت في وضع هذه اللوائح شاركت في فرض هذه العقوبات ضد هذه الدول.

وأكدت أنه لا توجد إجراءات في شأن تطوير أو توسعة مجلس الأمن، كما لم يخصص مقعد دائم للقارة حتي يتصارع أو يتنافس عليه الأفارقة، داعية إلي تجاوز الخلافات حول هذه المسألة وأن يتوصلوا إلى تفاهمات حول هذه القضية.

وأشادت ، بمبادرة سمو أمير الكويت حيال إفريقيا، وقالت: إن الفترة المقبلة ستشهد الكثير من التنسيق والتعاون بين الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية في شأن تفعيل هذه القرارات، بما يحقق مصلحة الجانبين.
اصدقاؤك يفضلون