انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار الاحزاب > اتحاد الشباب الاشتراكي يستنكر إلغاء نسبة العمال والفلاحين بالدستور ويعتبره انحيازاً لرجال الأعمال

20 نوفمبر 2013 1:01 م
-
الدستوراستنكر اتحاد الشباب الاشتراكي، ما قررته أمس لجنة الخمسين بإلغاء نسبة الـ50% عمال وفلاحين، من التمثيل البرلماني، ووصف الاتحاد الخطورة بأنها تُعد استمرار لمسلسل انحياز الطبقة السياسية إلى رجال الأعمال على حساب الفقراء والبسطاء من أبناء هذا الشعب.

وأضاف الاتحاد في بيان له اليوم الأربعاء، أن الثورات تأتي لإضافة المزيد من المكتسبات إلى الفقراء، ولكن في الوضع المصري يحاول أصحاب النفوذ والثروة - علي حد قول البيان - بعد ثورة نادت بالعدالة الاجتماعية، أن يهيمنوا بشكل أكبر على البرلمان، والمؤسسات التي من شأنها إدارة الدولة وتشريع القوانين، وهو ما يعد تكرارا لخطأ الإخوان من قبل لن يسمح به أحد من القوى التي تناضل من أجل العدالة الاجتماعية، علي حد قول الاتحاد في بيانه.

وقال أحمد بلال أمين اتحاد الشباب الاشتراكي أنه دون أن يكون للفقراء صوت تحت القبة، تحت تعنت وإصرار القائمين على الأمر في لجنة الخمسين بإسكات صوت الفقراء، سيكون لا بديل عن ارتفاع صوتهم في كافة شوارع مصر، لافتاً إلى أن الأنظمة جميعهاً التي أتت على مقاليد السلطة في مصر بعد الثورة لديها إصرار غريب على استكمال سياسات مبارك، في سرقة عرق وجهد وعمل فقراء هذا الوطن.

وأكد أيضًا أن هناك العديد من الأمور التي تجعل عمل لجنة الخمسين مشبوهاً بمعاداة الفقراء، والجميع في حالة ترقب، لما ستنتهي منه من مواد، حيث يوجد بالدستور مواد كارثية تنحاز بشكل واضح إلى أصحاب رجال الأعمال والأغنياء على حساب الفقراء.

اصدقاؤك يفضلون