انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار انتخابات مجلس النواب > القرضاوي من قطر: والله رأيت رجلًا يصطاد الواحد من فوق السطح في مصر ويمضغ «اللبان»

22 نوفمبر 2013 1:21 م
-
الشيخ يوسف القرضاوي،  يلقي خطبة الجمعة بالجامع الأزهر، في الذكرى الثانية لثورة 25 يناير، القاهرة، 25 يناير 2013. طالب الشيخ يوسف القرضاوي المصريين بالتوحد والحفاظ على الثورة، مؤكدًا أنها «ليست ثورة الإخوان والسلفيين فقط»، مشيرًا إلى أن أي أخطاء في الدستور من الممكن إصلاحها، بحسب قوله.

قال الدكتور يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، في خطبة الجمعة التي ألقاها بقطر، إن «العسكر شرّ على الدنيا إذا كانوا يتحكمون في الأمور المدنية والأمور الحياتية، وأن من الخطر أن تصبح أمور الناس في أيديهم»، في إشارة إلى ما وصفه بـ«حكم العسكر في مصر»، حسب قوله.

وأضاف «القرضاوي»، في خطبته: «لم تعد هناك ديمقراطية في مصر، التي صبرت على الباطل، 60 عامًا، وعندما استعادت حريتها، وأصبح أمرها في يد الشعب ليختار رئيسه، كان محمد مرسي أول رئيس يختاره الشعب بنفسه»، واصفًا الرئيس المعزول بأنه «هو أول من أعطى الشعب الحرية والديمقراطية، ليقولوا ويفعلوا ما يشاؤون».

ووصف «القرضاوي» العسكر في خطبة الجمعة، بمسجد عمر بن الخطاب بالدوحة، بـ«الظلمة الذين لا يتوقفون عند حد أبدًا، ويبغون في الأرض بغير حق» ، مضيفًا: «انظروا ماذا يفعلون في مصر وسوريا والعراق وبلاد شتى، يقتلون المدنيين العُزّل، ويقتلون من يحملون أسلحة خفيفة بأسلحة ضخمة وبطائرات وبوارج حربية وراجمات الصواريخ والمدافع الكبيرة والقنابل الهائلة».

وفي إشارة إلى فض اعتصام ميدان رابعة العدوية، قال «القرضاوي»، إن «هؤلاء الظلمة قتلوا المصلين الصائمين القانتين القارئين للقرآن، الذين لم يمسوا قط بسوء»، وأضاف أن «الجيش والشرطة والشبيحة والقناصة، ظلمهم بيّن لأنهم قتلوا الآلاف في رابعة»، وأقسم: «والله رأيت الرجل يقتل من فوق السطح، يصطاد الواحد ينظر إليه بالمنظار ثم يقتله، ويمضغ اللبان، كأنه يقتل قططًا أو كلابًا، هؤلاء قتلة ورحمة الله وعدله لن تتركهم».

ووصف «القرضاوي» القائمين على الحكم في مصر بـ«البلطجية الذين أصبحوا يحكمون الناس ويقتلون الناس ويسرقون أموالهم، ومثل هذا الحكم لا ولن يدوم»، حسب زعمه.

وعن اشتباكات جامعة الأزهر الأخيرة بين الطلبة المنتمين إلى جماعة الإخوان المسلمين والأمن، اعتبر «القرضاوي» أن «شباب الأزهر كانوا يدافعون عنه وعن جامعتهم ووطنهم، وعن الديمقراطية التي نُهبت»، على حد تعبيره.


اصدقاؤك يفضلون