انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار انتخابات مجلس النواب > العشرات ينهون مظاهرة «دون إخطار» بـ«طلعت حرب» احتجاجًا على «قانون التظاهر»

28 نوفمبر 2013 7:16 م
-
مئات النشطاء ينظمون مسيرة من ميدان طلعت حرب إلى مجلس الوزراء اعتراضا على قانون التظاهر، وضد اعتقال المتظاهرين خلال مظاهرة مجلس الشورى أمس، 27 نوفمبر 2013.

نظم العشرات من شباب حركتي «6 أبريل» و«الاشتراكيين الثوريين»، وحزب التجمع، وقفة احتجاجية، مساء الخميس، بميدان طلعت حرب بمنطقة وسط البلد، لـ«إعلان رفضهم لإصرار الحكومة علي تطبيق قانون التظاهر، وللمطالبة بمنع محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري نهائيًّا في الدستور الجديد».

ونظم المتظاهرون فعاليات وقفتهم الاحتجاجية بـ«شكل سلمي» حتى نهايتها، دون تدخل من قوات الأمن المركزي، التي كانت متواجدة علي مسافة قريبة من مكان تنظيم المظاهرة بمدخل شارع طلعت حرب، رغم عدم تقدم منظمي المظاهرة بـ«إخطار» لوزارة الداخلية يحدد موعد ومكان وقفتهم الاحتجاجية.

ورفع المتظاهرون لافتة رئيسية خلال الوقفة، كتبوا عليها: «اليسار ينتفض ضد قانون التظاهر»، ورددوا هتافات عدة، منها: «لسه صوت الحق ظاهر.. مش هستأذن عشان اتظاهر»، و«مش بالقوة وبالتعذيب.. بكرة تشرفوا جنب حبيب»، و«هانزل واهتف وسط الناس.. ومش هاستأذن من الحراس».

كما ردد المتظاهرون هتافات ضد شباب حملة «تمرد» والقوى «الثورية» داخل «لجنة الـ50»، واتهموهم بـ«العمالة وعقد الصفقات مع السلطة الحاكمة»، قائلين: «يا شباب التأسيسية.. بعتوها بكام القضية»، كما رددوا هتافات أخرى ضد الفريق أول عبدالفتاح السيسي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، واللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، وطالبوا بـ«محاكمتهم».


اصدقاؤك يفضلون