انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار الاحزاب > القاهرة والجيزة تبدآن استعدادات الاستفتاء على الدستور

8 ديسمبر 2013 3:58 م
-
 استقبل الرئيس عدلي منصور، بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة، عمرو موسى رئيس لجنة الخمسين، حيث تسلم مشروع الدستور الذي أقرته اللجنة، 3 ديسمبر 2013

بدأت محافظتا القاهرة والجيزة استعداداتهما لإجراء الاستفتاء على الدستور، حيث قرر الدكتور علي عبدالرحمن، محافظ الجيزة، تشكيل لجنة عليا برئاسته لمتابعة عملية الاستفتاء، وتضم اللجنة نائبيه، اللواء أسامة شمعة واللواء محمود عشماوي، إضافة إلى اللواء كمال الدالي، مدير أمن الجيزة، واللواء محمد الشيخ، السكرتير العام.

وأكد محافظ الجيزة أنه شدد على رؤساء الوحدات المحلية من أحياء ومراكز ومدن بمراجعة مقار الانتخابات، والتأكد من توافر كل التجهيزات، خاصة النظافة العامة والمياه والصرف الصحي والإنارة وتوفير مصادر بديلة للكهرباء ومولدات بمواقع اللجان ونظافة الشوارع المحيطة، بالإضافة إلى رفع حالة الطوارئ بكل المستشفيات والوحدات الصحية ونشر عربات الإسعاف بالأماكن الحيوية تحسبًا لأى طوارئ.

كما شكل المحافظ غرفة عمليات رئيسية بديوان عام المحافظة تكون مسؤولة عن تنفيذ قرارات اللجنة العليا للاستفتاء ومتابعة كل الإجراءات حتى انتهاء عملية الاستفتاء، وتكون هذه الغرفة الرئيسية على اتصال دائم بغرفة عمليات مديرية أمن الجيزة والغرف الفرعية بأحياء ومراكز ومدن المحافظة.

ودعا المحافظ، المواطنين، في تصريحات لـ«المصري اليوم» جميع مواطني الجيزة التوجه إلى صناديق الاقتراع وممارسة حقهم الدستوري والقانوني، سواء كان رأيهم بتأييد الدستور الجديد أو رفضه.

في السياق نفسه، بدأت محافظة القاهرة استعدادتها للاستفتاء على الدستور الجديد, وأكد اللواء محمد عبدالتواب، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الغربية، أن المحافظة بدأت منذ الأسبوع الماضي الاجتماع مع رؤساء الأحياء لمراجعة المقار التي ستتم بها عملية الاستفتاء.

وقال «عبدالتواب» لـ«المصري اليوم» إن المقار التي سيجرى بها الاستفتاء ستتم مراجعتها مع رؤساء الأحياء، بالإضافة إلى ترشيح الموظفين الذين سيتابعون الاستفتاء, بناء على السمعة الوظيفية الجيدة للموظف، وخبرته السابقة في العمل بمثل هذه الإجراءات، وكذلك التأكد من كونه ليس له اتجاه سياسي مغاير لمصلحة الدولة، ثم إرسال قائمة الموظفين لتقديمها إلى الجهات الأمنية لمراجعتها، وقبول أو رفض أي أسماء منها لإعداد القائمة الأخيرة.

 


اصدقاؤك يفضلون