انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار الاحزاب > «الصناعة» تنفي التلاعب بمواد الدستور في المطابع الأميرية

17 ديسمبر 2013 4:31 ص
-

متابعات
12 ديسمبر 2013 05:33 م

 أكدت وزارة التجارة والصناعة في بيان رسمي لها، اليوم الخميس، أنه لا صحة لما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول تداول نسخ معيبة لمشروع الدستور الجديد تمت طباعتها بالمطابع الأميرية، وهو ما يعد كذبا وتضليلا للرأي العام.

 
وتابع البيان أن الهيئة قامت، بناء على طلب من مجلس الشورى، بطبع 10 آلاف نسخة من النسخة الأصلية، وقد تم تسليم الكمية بالكامل إلى مجلس الشورى دون أي أخطاء أو تلاعب في بعض المواد - كما زعمت بعض وسائل الإعلام - حيث إن هذه النسخ مؤمنة تمامًا، وضد التزوير، وموقع على جميع صفحاتها توقيع عمرو موسى، رئيس لجنة الخمسين، كما أن الهيئة لم تقم بتوزيع أي نسخ منها بطريق البيع لأي فرد أو جهة، وهو ما يؤكد استحالة أن يتم التلاعب في أي نسخة من النسخ المطبوعة بالمطابع الأميرية.
 
وأكد البيان أنه ليس من اللائق الزج بأسماء الهيئات والمصالح التابعة للوزارة في مثل هذه الشائعات المغرضة، التي تؤثر سلبًا على معنويات العاملين بالوزارة وهيئاتها، لافتة إلى أن الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية لم ولن يكون لها أي دور في الحياة السياسية المصرية.
 
وأضاف البيان  أن الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية، تلتزم بكل اللوائح والقوانين المنظمة لعمل الجهات الحكومية، كما أنها منذ نشأتها في عام 1820 كأقدم مطبعة في الشرق الأوسط وأفريقيا ملتزمة بتقديم أفضل الخدمات في مجال الطباعة والإعلام لمختلف القطاعات والجهات المصرية باعتبارها جزءًا أصيلًا من النسيج المصري، ولا يمكن أن تنفصل عنه لمصلحة أي طرف مهما كان موقعه أو مكانته.
 
والوزارة إذ تؤكد أهمية الرسالة السامية للإعلام، وتطالب كل وسائل الإعلام بتحري الدقة، حيث إن نشر مثل هذه الأخبار من شأنه إحداث بلبلة بين جموع الشعب المصري، خاصة خلال الظروف الراهنة.




اصدقاؤك يفضلون