انتخابات مجلس النواب 2015|اللجنة العليا للانتخابات|قوانين الانتخابات|الاحزاب المصرية|اعرف لجنتك الانتخابية بالرقم القومى
أخر الاخبار
     
 

اخبار الاحزاب > اتحاد الجاليات المصرية في أوروبا يقر مشروع الدستور المعدل رغم بعض التحفظات

24 ديسمبر 2013 3:47 م
-
اتحاد الجاليات المصرية في أوروباأقر اتحاد الجاليات المصرية في أوروبا مشروع الدستور المصري المعدل رغم بعض التحفظات عليه، وبعد نقاش مفصل لمشروع الدستور، نصح الاتحاد المصريين بالإٌقبال بكثافة على التصويت في الاستفتاء الشعبي على الدستور الشهر المقبل.

وخلال الاجتماع، الذي استضافه البيت المصري في لندن، طالب المشاركون الدولة بتحديد السبل التي تراها ملائمة ومطلوبة لإسهام المصريين في بناء مصر بعد الثورة.

شارك في الاجتماع ممثلون عن ثمانية من الجمعيات والاتحادات والمنظمات المصرية في انحاء أوروبا.

وقال مصطفى رجب، مدير البيت المصري، إن المشاركين أجمعوا على التساؤل عن قدرة الدولة على ضمان الالتزام بمواد الدستور، واعتبروا أن مشروع الدستور الجديد يبدو أنه فاق تخيلات وأحلام لجنة الخمسين.

اقترح المشاركون تشجيع المصريين على تحويلات مدخراتهم بالعملة الصعبة في الخارج بزيادة نسبة الربح عليها بمقدار واحد في المائة عن سعر الربح المحلي.

أوضح السيد فريد موسي، ممثل جمعية المصريين في سويسرا، أنه موافق على مسودة الدستور الجديد، نظرا لتضمنها جميع مستويات الشعب.

وتحفظ الاجتماع على صياغة المادة 65 من الدستور. وقال المشاركون: "كان يجب أن تشير إلى أنه لاينبغي تهين حرية التعبير الآخرين".

وفيما يتعلق بطريقة مشاركة المصريين في الخارج في الانتخابات، اقترح اتحاد الجاليات السماح بالتصويت عن طريق الإنترنت.

وكان اتحاد الجاليات المصرية في اوروبا قد تشكل قبل حوالي ثلاث سنوات بهدف زيادة التنسيق بين أعضائه بشأن تحسين وسائل خدمة مصالح المصريين في الدول الأوروبية.

وقد عبر سعيد عثمان، رئيس جمعية الصداقه الهولندية المصرية، عن اعتقاده بأن إقرار الدستور سيكون بداية لاستقرار مصر. فيما قال عبد الله هلال، رئيس جمعية الجالية المصرية النوبية في بريطانيا، إن هذا أول دستور يذكر أبناء النوبة حماة حدود مصر الجنوبية.

وفيما يتعلق بوضع الجيش في الدستور، رحب الاجتماع بالمادة 234، في فصل المواد الانتقالية، والتي تنص على ضرورة موافقة المجلس الأعلى للقوات المسلحة على تعيين وزير الدفاع، وذلك لفترتين رئاسيتين متتاليتين كاملتين بعد بدء العمل بالدستور الجديد.

ودعا رجب الجاليات المصرية في أوروبا إلى التعاون مع السفارات والبعثات المصرية كل في بلده لتسهيل مشاركة المصريين في الاستفتاء الشهر المقبل.

وأشار محمد عبد العال، ممثل جمعية الجالية المصرية في بريطانيا إلى أن مشروع الدستور الجديد تضمن حقوق أغلب فئات الشعب وهو ليس قرآن وقابل للتعديل.

وتوقع الدكتور شنودة شلبي، عضو اتحاد المصريين في بريطانيا أن يواجه الدستور، في حالة إقراره سوف يواجه بعض الصعاب في القضاء على الفساد والعادات السيئة التي نمت خلال العصور السابقة"، وطالب رجال الإعلام والدين المخلصين بالمساعدة في القضاء على الفساد.
اصدقاؤك يفضلون